اسأل الكاهن

مرحباً بك في هذة الصفحة، لديك هنا الفرصة لطرح الأسئلة المهمة لك و للأخرين في معرفة اي شئ عن الكنيسة، الأيمان المسيحي و الحياة المسيحية.

إقامة آلحفلات في آلصوم

أهلا وسهلا بآلأخت شـذى أوراها لقد إعترضَ آلبعضُ على إقامة حفلة، تكريمًا للمرأة، في آلأيام آلقادمة ، بحجَّة أنَّ هذا مخالفٌ للأيمان. كتبت آلأخت :” عن إقامة الحفلات في أيَّام آلصوم لعيد القيامة. ناسٌ تقول ” ما يجوز”، ومع آلعلم ما مكتوب في آلكتاب آلمقدس. فآلسؤال : ما هو الصحيح “؟. 1ـ ما مكتوب في آلكتاب ! ليس الكتاب المقدس ” كشكولاً ” ليحدد للمؤمن بالتفصيل حتى عن أكله وشربه. إكتفى آلكتاب بإِعطاء آلمباديء والتي عليها تبني آلسلطة الكنسية تعليماتها وتوجيهاتها للسلوك آلعام. فقال آلرب بأن ليس الطعام، بذاته أو بطريقة تناوله، ما يُنَّجسُ آلأنسان ، بل بآلنية آلملتوية وآلشهوة آلمنحرفة

المزيد »
لم يفهما كلامه

أهلا وسهلا بآلأخ باسم أوشانا قرأ آلأخ باسم في إنجيل لوقا 2: 48-50 ما يلي :” ولمَّا رأه والداهُ تعَجَّبا، وقالت له أمُه : يا إبني لماذا فعلتَ بنا هكذا ؟. فأبوك وأنا تعَذَّبنا كثيرًا ونحن نبحثُ عنك ؟” فأجابهما : ” لماذا بحثتما عني؟ أما تعرفان أنَّه يجب أن أكون في بيت أبي ؟. فما فهما معنى كلامِه ؟“ وكتبَ يسألُ : أولاً : ” كيف لم يفهما معنى كلامه؟. الملاك جبرائيل بشَّر آلعذراءَ قائلا لها ” القدوسُ منك           يُدعى إبنَ آلله “؟ ثانيًا : ” كيف لم يفهموا كلام يسوع أنَّه ” يجب أن أكون في بيت آبي “، وآلملاك يأتي

المزيد »
البابا فرنسيس والمثليين

أهلا وسهلا بآلأخ نهــاد شامايا كتب آلأخ نهاد يقول :” حصل مؤخرًا لغط كبير حول تصريحات قداسة آلبابا فرنسيس عن ” آلمثلية وآلمثليين ” جنسيًا. السؤال :” هل هناك أي قرارات أو إرشادات كنسية جديدة فيما يخُصُّ هذا آلموضوع “. الله وآلمثلية !  حصل فعلا لغط مُكَثَّف حول تصريحات آلبابا بين تيّارين في آلكنيسة، المحافظين آلمتزمتين وآلمتهَوِّرين آلمتطرفين. كلُّ تيار يريد ويحاول أن يُقنع ألبابا ليسمع منهم ويُعلن رأيَهم موقفًا رسميًّا للكنيسة، وآلصحافة تزيدُ آللغط وتنوي آلصيد في آلماء آلعكر لضرب آلكنيسة، بينما ظلَّ البابا صامدًا في موقفه الأيماني، دائنًا لمبدأ آلمثلية، وغافرًا للمثليين آلخطأة. أما هكذا فعل آلله؟. فآلكتابُ آلمقدس

المزيد »
الفتاة وصعودها إلى آلمذبح

أهلا وسهلا بآلأخ سلام الحداد، أبو فرح. يعيش سلام في بلد أوربي وله ” إبنتان يخدمن كلَّ أحد في آلكنيسة، وأحيانًا يناولن آلفربان للناس “. يبدو أنَّ غرباءَ وشوشنَ إليهما بأنَّ هذا غير لائق ، لاسيَّما ” في حالة ألدورة آلشهرية “، لأن ما سمعتاه أو تحدَّثتا عنه ليس من تراثهما ، فكتب سلام يسألُ :” إِذا كانت آلفتاةُ في حالةِ آلدورة الشهرية، هل يجوز لها ألصعود إلى آلمذبح أثناء آلقداس “؟. الأنثى وآلمذبح ! هذا آلأمر يتعَلَّق بآلعقيدة الموسوية وآلشريعة آليهودية. خصَّصَ موسى الرجلَ للخدمةِ ألكهنوتية أمام آلله، في آلهيكل، وأبعدَ آلأُنثى عنها، بل حَرَّم عليها آلتقَرُّبَ من آلمذبح حيث

المزيد »
الصوم يوم السبت

أهلا وسهلا بآلشماس سعد توما كتب آلشماس من فنلندا يقول:” هل الصوم يوم السبت لا يجوز لنا نحن الكاثوليك، أم يحُّق؟ مثلاً  سبت النور : هل يجوز الصوم؟ لأن حسبما أعرف سبت النور نصوم ، قبل ما يقوم يسوع ” !. ستأتي أيّامٌ تصومون صام يسوع أربعين يومًا بلياليها ونهارها، بسبوتها وآحادها ليُعطيَنا المثل. لم يأمُرنا بآلصوم . إنَّما قال ” ستصومون”، وسَلَّمَ أمر تنظيمه ، فرضِهِ وحلِّه، بيد الكنيسة (متى16: 19 ؛ 18: 18). ومن يصوم أكثر مما تُلزمُه به آلكنيسة الله يُجازيه، ويجازي كل واحد على نيّاتِه لا على آلتقاليد البشرية. أوصانا الرب أن نسمعَ لتعليمات آلكنيسة ونتقَّيدَ بها

المزيد »
التجديف على الروح القدس

أهلا وسهلا بآلأخ نهاد شامايا كتب الأخ نهاد يقول :” تقولُ الآية : كلُ خطيئةٍ وتجديف يُغفَرُ  للناس. وأما التجديفُ على الروح القدس فلن يُغفَرَ للناس” (متى12: 31). فسأل :” ما المقصودُ هنا بالضبط ؟. هل يعني أن التجديفَ على الروح القدس يقودُ الى نار جهنم دون أي إحتماليةٍ للمغفرة؟. ولماذا الروحُ القدس فقط وليس آلآبَ وآلآبن”؟. الخطيئة وآلتجديف ! الخطيئةُ هي، بعِرْفِ مُفسِّري الكتاب المقدس، سوءُ التصَّرف ضد البشر، أما التجديفُ فهو سوءُ التصرف تجاهَ الله. هكذا إختصرَ يسوع الشريعةَ الألهية و وَحيَ الأنبياءِ بالوصية العُظمى” محبةِ الله ومحبة القريب ” (متى22: 36-40). الله يَغفِرُ لا ينتقِم. ورَفْضُ غفرانِهِ تجديفٌ عليه،

المزيد »
السينودسية القارّية

أهلا وسهلا بآلأخت منى حنا قرأت الأخت عن اجتماع آلبطاركة آلكاثوليك في آلشرق الأوسط مع وفودٍ من كنائسهم، في لبنان ، للتداول في شؤون آلكنيسة العامة، ودعي اللقاء بـ” السينودسية القارّية “، فسألت :  ” ما معنى السينودسية القارّية ” ؟. السينودس ! كلمةٌ يونانية آلأصل. تبنَّتها اللغةُ آلكلدانية بصيغة ” ܣܘܼܢܗܵܕܘ݁ܣ سُنهادوس”، أو سينودس، وتشير إلى إجتماع الرؤساء آلكنسيين ، البطريرك وأساقفة كنيسته، دوريًا كل سنة، للتداول في شؤون الكنيسة المحلية بشكلٍ جماعي. فالسينودس يعني ” مجمع أو إجتماع ” لمجموعة من القادة الكنسيين. والسينودسيةُ بالنتيجة تعني ” العمل الجماعي ” لأدارة المؤسسة الدينية. وما تمَّ في لبنان كان إجتماعا على مستوى قارَّةِ

المزيد »
القانون 841

أهلا وسهلا بآلأخ ساهر فرنسو قرأ آلأخ ساهر في كتاب” التعليم المسيحي للكنيسة الكاثوليكية” عن خلاص غيرآلمسيحيين ، وآستوقفه القانون رقم 841 بخصوص آلمسلمين، فسأل :” ما هو آلمقصود في البند 841 فيما يخُصُّ بتدبير آلخلاص للمسلمين “. القانون 841 ! ” علاقة آلكنيسة بآلمسلمين. إِنَّ تدبيرَ آلخلاص يشملُ أيضًا أولئكَ الذين يؤمنون بآلخالق، و في مطلعهم المسلمون الذين يُعلنون أنَّهم على إيمان إبراهيم، ويعبِدون معنا آللهَ آلواحدَ، الرحمن الرحيم، الذي يدينُ آلناسَ في آليوم آلآخِر”. هذا آلنَص منقولٌ حرفيًا من تعليم آلمجمع آلمسكوني آلفاتيكاني آلثاني، وثيقة “الكنيسة” رقم 16، ويستندُ إلى ما جاء في آلعهد آلجديد. أن الله خالق كل آلناس،

المزيد »
المساكنة قبل الزواج : هل خطيئة ؟

أهلا وسهلا بآلأخت السائلة الكريمة. كتبتْ أختٌ مؤمنة تسأل عن ” المساكنة قبل الزواج “، قالت :” كُنّا أنا وبنتي نتناقشُ حولَ : هل إنَّ آلعيشَ مع آلبعض قبل آلزواج، هل هو خطيئة؟. أنا قلتُ نعم. لأنَّ أيَّةَ علاقةٍ جنسية خارجَ آلزواج هي خطيئة. لكنَّ إبنتي أرادت إثباتًا من آلكتاب آلمقَدَّس. أكون شاكرة على مساعدتك في هذا آلأمر”. ما هي آلخطيئة ؟ هي سوءُ تَصَّرف آلمرء، نظرًا لطبيعته آلروحية إِذ هو صورةُ آلله آلخالق، وبآلنتيجة لن يبلُغَ هدفَه إِذ يخسرُ خيرات آلله آلأبدية. تقول عنها آلكنيسة أنَّها :” إساءَةٌ إلى آلعقل، وآلحقيقةِ، و آلضمير آلمستقيم. وهي إِجحافٌ بآلمحَّبة آلحقيقيةِ لله وللقريب،

المزيد »
القرابة الروحية والزواج

أهلا وسهلا بآلأخ أبو ســافيو. كتب آلأخ ابو سافيو يســأل :” بخصوص آلقرابة الروحية التي تدخل ضمن موانع الزواج. هل يُعتبَرُ طفلانِ، رضعا من ثدي أُمٍّ واحدة ، إِخــوة “؟. قـرابةُ آلأُخُــوَّة ! حدثَ في آلتأريخ أن طفلاً فقدَ أُمَّه عند آلولادة. ولم يجدوا في حينه في تلك آلقرية آلمنعزلة إمرأةً مُرضِعة، لها طفلٌ رضيعٌ، فآستغاثوا بآلله أن يُنقذ آلطفلَ. فآستجابَ آللهُ لهم وجعلَ جَدَّته آلعجوزة قادرة، بمعجزة، على آلإرضاع. وعاش آلطفلُ وكبر وله نسلٌ حيٌّ يُذكر. فهل أصبح آلطفل أخًا لأبيه وأعمامه؟. طبعًا  ” لا “. أحَدُ طِفْلَي آلسؤال ليست آلمُرضِعةُ أُمَّه. المرضعةُ أمٌّ لواحد، وغريبة عن آلثاني. ألثاني لم تَلِدهُ.

المزيد »
تكليل الفتاة آلحامل قـبل آلزواج

أهلا وسهلاً بآلأخ رمزي يوسف كتبَ آلأخ رمزي يسألُ :” هل يجوزُ للمرأة آلحامل قبل آلزواج أنْ تُكَلَّلَ في آلكنيسة، حسبَ طقسنا “؟. طقسٌ أم إيمان ؟ أبدأ أولا بآلرد على آلشقِّ الثاني من آلسؤال،” حسبَ طقسِنا “،. يبدو أنَّه حصلتْ حالةٌ علمَ بها آلسائلُ آلكريم بأنَّ مثل هذا جرى في كنيسة مُعَيَّنة من غير طقسِه. مبدَئيًا إذا جرى مثلُ هذا في كنيسة كاثوليكية، من أيِّ طقسٍ كانت، فذلك يعني أنَّ هذا آلأمرَ جائزٌ. وإِن كان خاطئًا فهو لا يجوز في كلِّ آلطقوس. لأنَّ أمرَ سِرِّ آلزواج مُتَعَّلقٌ بالأيمان وليس بآلطقس. و آلأيمان آلكاثوليكي واحدٌ في جميع آلكنائس آلتابعة له، رغم

المزيد »
الخلاص لغير آلمسيحي

أهلا وسهلا بآلأخ ساهر فرنسو كتب آلأخ سـاهر يقول :” بخصوص تدبير آلخلاص لغير آلمسيحي : هل هذا ممكن أم لآ ؟ مثلاً: هل يخلُصُ آلمسلم؟. ليتَ أن يكون تفسيرًا صحيحًا يوافقُ آلكتابَ آلمُقَدَّس ” !!!! 1* ـ صحيحًا … يوافق… ؟ أولاً : إِستغربتُ، لقول آلحَّق، التَمَّني ” ليتَ آلتفسيرَ صحيحًا ” ولاسيَّما أن ” يُوافقَ آلكتابَ آلمُقّدَّس” !!. أن يكون موافقًا للكتاب آلمقدَّس ، سهلٌ جِدًّا. نقرأُ آلكتابَ آلمقدَّس ونجد آلجواب دون أن نحتاج إلى وسيطٍ يقرأُه لنا. وإِذا كنَّا لم نفهم آلكنابَ جَيِّدًا وآحتجنا إلى من يُفَّسِرُه لنا فنسألُ من نثقُ بهِ أنَّه يقدر أن يُساعِدنا، فكيفَ نشترطُ

المزيد »