الأحــد الثـالث للصـوم !

تتلى علينا اليوم القراءات : تك7: 1-24 ؛ رم7: 14-25 ؛ متى20: 17-28 الرسالة : رومية 7 : 14 ـ 25 سبق بولس وتحَّدَثَ عن الصراع بين الشريعة والخطيئة. وأكَّدَ بأن لا توجد خطيئة من دون الشريعة، قائلاً :” ما عرفتُ الخطيئة إلا بالشريعة…

المزيد →

الأحـد الثاني للصوم !

تتلى علينا اليوم القراءات : بن نون4: 15-27 ؛ رم6: 1-23 ؛ متى7: 15-27 الرسالة : رومية 6 : 1 ـ 23 نحن في زمن الصوم. وفيه نتدَّربُ على إماتة الشهوات الجسدية ونحاول أن نحيا أكثر قرب المسيح لنتأهَّلَ معه أن نقومَ للراحةِ والمجد….

المزيد →

الأحـد الأول للصـوم !

يبدأ اليومَ الصومُ الأربعيني. نصوم صومَ المسيح ومعه. ينتهي في جمعة لعازر الآحاد حُسبَت ضمن الصوم حتى إذا لم نصُم الرسالة : أفسس 4 : 17 ـ 32 يدعو بولس أهل أفسس، الذين آمنوا بالمسيح، إلى أن يتبَّنوا ضمن إيمانهم حياةً جديدة لا تستمرُّ…

المزيد →

جمعـة الموتى المؤمنيـن !

تتلى علينا اليوم القراءات : حز37: 1-14 ؛ 1كور15: 34-57 ؛ متى25: 31-46 الرسالة : 1 كورنثية 15 : 34 – 57 لمَّا بشَّر بولس المناطق اليونانية، وأهلها مشهورون بحب الفلسفة ورغبة المناقشة، إصطدم في أثينا برفض أهلها خبر قيامة المسيح، لأنهم لا يؤمنون…

المزيد →

الأحــد الثـامـن للدنـح !

هذا الأحد يُحتفل به مُستقِلاً كلَّما وقعت القيامة بعد 20 نيسان. في السنين الأخرى يُدمجُ مبدئيًا بالأحد السابع ويُعتَبَرُ ذلك الأحد والأسبوع ” حْرايى – ܐ݉ܚܪ̈ܵܝܹܐ”، كما ينتهي عادةً كلُّ سابوع. لأنَّ الأحد الأول من كل سابوع يكون مع أسبوعه ” قّذمايى ـ ܩܲܕܼܡܵܝܹ̈ܐ…

المزيد →

الأحـد الخامس للدنـح !

للعلم ! يُصَّلَى هذا الأحد وجوبًا الثالث قبل الصوم ، وتليه الباعوثة. وعند الحاجة يُصَّلى قبله الأحد السادس كما نوَّهنا وفعلنا في الأسبوع الماضي ! تتلى علينا اليوم القراءات : تك18: 9-22 ؛ عب6: 9- 7: 3 ؛ يو3: 1-21 الرسالة : عبرانيين 6…

المزيد →

الأحــد السادس للـدنــح !

للعلم : بسبب تأّخُّر عيد القيامة إلى بعد 20 نيسان إقتضى الأحتفال، هذه السنة، بثمانية آحاد بين الدنح والصوم. وبسبب وجوب إقامة صلاة الباعوثة ثلاثة أسابيع قبل الصوم ، وآرتباطُ الباعوثة بالأحد الخامس للدنح وإلزامية تلاوتها بعدَه، عليه نُظِّمُ الطقس بتسبيق صلاة الأحد السادس…

المزيد →

تذكار مار اسطفانوس الشهيد

انصتوا الى قراءة من سفر أعمال الرسل.. بارخمار وكانَ إِسْطِفانُس، وقَدِ امتَلأَ مِنَ النِّعمَةِ والقُوَّة، يَأتي بِأَعاجيبَ وَآياتٍ مُبينَةٍ في الشَّعْب. فقامَ أُناسٌ مِنَ المَجمعَ المَعروفِ بِمَجمَعِ المُعتَقين، ومِنَ القيرينيِّينَ والإِسكَندَرِيِّينَ ومِن أَهلِ قيليقِية وآسِية، وأَخَذوا يُجادِلونَ إِسْطِفانُس، فلَم يَستَطيعوا أَن يُقاوِموا ما في…

المزيد →