قراءات

قراءات اليوم الأحد بحسب طقس الكنيسة الكلدانية

البـاعـوثــة

للعلم : إِنتشر وباءُ الطاعون في القرن السادس الميلادي، بين باجرمي وحدياب وآثور و حصد مئات الأُلوف . إستنجدت الكنيسة بالله، وعلى طلب السماء، صام الشعب وصلَّى مثل أهل نينوى حتى دُعيت بعدَه بآسم ” باعوثة النينويين”. و بعد ثلاثة أيام من التوبة إختفى الوباء. ولذكراه وحمدًا لله تحتفلُ الكنيسة الكلدانية، سنويًا، بثلاثة أيام صوم مع الصلاة ، وثلاثة أسابيع قبل الصوم الكبير. ومن أجلها ثبُت الأحد الخامس للدنح في الثالث قبل الصوم، الذي يدعو إنجيله الى ولادة روحية من الله لنحيا حياتَه.     و وباء كورونا ما يزالُ، منذ سنة، يحصُدُ الأرواح وقد أصاب عشرات الملايين. وما يزالُ الله يقول للبشر

المزيد »
صلوات لأيام الباعوثة الثلاثة

الأثنين : 2021.01.25  نقومْ شَّبير لِنَقُمْ ، حَسَنًا. بحزنٍ وآجتهاد ، نطلبُ قائلين : يا رَبْ إِرحَمنا * الردّة : يا ربْ ، إِرحمنا. + اللَّهُمَ ، أيُّها الوجودُ الأزلي. الذي هو أزليًا صالِحْ، وصلاحُه لا يتَبَّدَلْ : نطلبُ منكَ* + اللَّهم ، يا مَن كشفَ حكمةَ قُوَّتِه. وأظهرَ غِبطَتَه في الخلائقْ ، التي خلقها رمزًا لهُ ” ن.م. + اللَّهم ، يا مَن عَرَّفَ عظمةَ حُبِّهِ. لاسيّما إِذْ خلَقَنا ، في صورةِ كرامتِه : ن. م. * + اللَّهم ، يا مَن أفاضَ نعمتَه الوافِرةْ في مِلْءٍ الزمن. بظهور إبنِهِ المجيد ، لخلاصِ جِنْسِنا و تجديدِ الخليقةْ : نطلبُ

المزيد »
الأحد الخامس للدنح

للعلم :–  هذا الأحد تتبعُهُ دومًا الباعوثة ويُصَّلى ثلاثةَ أسابيعَ قبلَ الصوم ، حتى عندما يُضافٌ أحدٌ ثامنٌ بسبب تأَّخُر عيد القيامة و وقوعه في الأسبوع الرابع من شهر نيسان. في مثل تلك السنة يُسَبَّقُ الأحد السادس للدنح على الخامس ويُصَّلى قبلَه، وينتهي السابوع بأحدٍ ثامن   تتلى علينا اليوم القراءات  : اش48: 12-20؛ تث18: 9-22 عب6: 9- 7: 3؛ يو3: 1-21 القـراءة : إشَعْيا 48 : 12 – 20 :– مال قادةُ اليهود الى عبادة الأصنام. نكروا الله   وتمَرَّدوا عليه. يبقى اللهُ وحدَه منقِذَهم لأنَّ كلمتَه و روحَه مع الأنسان. القـراءة البديلة : تثنية 18 : 9 – 22 :– يُحَذِّرُاللهُ الشعبَ من الأقتداءِ

المزيد »
الأحد الثاني للدنح

 تذكار مار أنطونيوس الكبير مُنَّظم الحياة الرهبانية تتلى علينا اليوم القراءات  : اش45: 11-18؛ عدد10: 29- 11: 10 عب3: 1-4: 7 ؛ يو1: 1-28 القـراءة : إشَعْيا 45 : 11 – 18 :– يُنبِيءُ إشَعيا بعودةِ الشعب من السبي و بإِعمار البلاد.ِ وهذا يشهدُ للإله الحَّق ويحملُ الوثنيين على الأيمان بإلَهِ اليهود. القـراءة البديلة : عدد 10 : 29 – 11 : 10 :– يتعاونُ حوبابُ حمو موسى مع بني إسرائيل فيُريهم طريقَ الأمان. ويقودُهم الله بواسطةِ الغمام الناري. الرسالة : عبرانيين 3 : 1 – 4 : 7 :– مقارنةٌ بين موسى ويسوع. موسى هو خادمُ البيت، أمَّا يسوع فهو رَبُّ البيت. وبيتُ

المزيد »
الأحد الأول للدنح

 تذكار مار اسطيفانوس رئيس الشمامسة وبكر الشهداء تتلى علينا اليوم القراءات  :  اش44: 21-45 ؛ خر3: 1-15 2طيم 3: 1-15؛ لو4: 14-30 القـراءة : إِشَعْيا 44 : 21 – 45 :– يُؤَّكدُ النبي على أنَّ اللهَ هو خالقُ الأنسان فلا ينساهُ ولا يُعاملُه بذنبِه، بل يُسامِحُهُ ويُساعِدُه ليحيا في الهناء.       القـراءة البديلة : خروج 3 : 1 – 15 :– يقُصُّ خبرَ لقاء موسى بالله على جبل سيناء، وإيفادِه لأنقاذِ بني إسرائيل من عبودية المصريين. الرسالة : 2 طيمثاوس 3 : 1 – 15 :– يُحَّذرُ بولس من أخطار الأزمنة الأخيرة إِذ فيها يُصبحُ الأنسانُ مُحِبًّا لنفسِه وللمال، صَلِفًا، ناكرًا للجميل، قاسيًا، نَمَّامًا، مُرائيًا ومُضطهِدًا للحق.

المزيد »
سابوع الــــدنح

سابوع الــــدنح  :  ܫܵܒܼܘ݁ܥܵܐ ܕ ܕܸܢܚܵܐ   الزمن الطقسي  تنتقلُ الدورة الطقسية، مع عيد الدنح، إلى فترةٍ جديدة هي “السابوع الثاني ” من الزمن الطقسي. يُدعَى هذا السابوع بـ ” ܕܸܢܚܵܐ  دِنْحا ” ويعني ” الشروق أو الظهور”. لقد أشرقَ يسوعُ وأعلن ذاتَه للبشر كاشِفًا عن هويتِه الألهية. تتركز الصلاة على عماد المسيح وعلى كشف حقيقة الله في جوهره الثالوث. بدأ التدبير الخلاصي يتحَقَّق وينطلق من نور عماد المسيح ونعمته. حَدَّدَ سابوع البشارة/الميلاد وأوضَحَ هوية المسيح المنتظر، يسوع الناصري، المولود في بيت لحم، انَّه اللهُ المتجَسِد. إنَّه ” إِبنُ العلي.. يجلس على عرش داود”. أعلنته الملائكة و سجدت له ملوك الأرض. ويُعلنه سابوع الدنح ”

المزيد »
عيد الدنح

عيد عمــاد يسوع المسيح تتلى علينا اليوم القراءات  :  اش4: 2-6+11: 1-5؛ عدد24: 2-9، 15-25 طي2: 11+3: 1-7 ؛ متى3: 1-12 القـراءة : إِشَعْيا 4 : 2 – 6 +11 : 1 – 5 :– يُخبرُ النبي عن زمن المسيح الحاضر بين الشعوب، ويرى الناسُ أعمالَهُ ويتنَعَّمون بخيراتِه. القـراءة البديلة : عدد 24 : 2 – 9 ، 15 – 25 :– يُباركُ بلعامُ شعبَ الله ويلعنُ أعداءَه، ويُنبيءُ عن ظهورِ نجمِ المسيح المَلِك الذي تدينُ له الأُممُ. الرسالة : طيطس 2 : 11 – 3 : 1 – 7 :– يدعو الرسولُ المؤمنين الى العيشِ في العدلِ والتقوى والحِلمِ والوداعة نابذين كلَّ شهوةٍ باطلة. الأنجيل : متى

المزيد »
الأحـد الثاني للميلاد

يُحتَفَلُ فيه عادةً بعيد تقدمة يسوع في الهيكل    والمعروف شعبيًا بـعيد سمعان الشيخ      تتلى علينا اليوم القراءات  :  خر2: 1-10؛ إش49: 1-6 2طيم2: 16-26 ؛ لو2: 22-35 القـراءة : خروج 2 : 1 – 10 :– يولَدُ موسى تحت ظرفِ الإضطهاد. أطفالُ العبرانيين الذكور يُقْتَلون. لكنَّ والديهِ يُخفونَه إيمانًا بخلاصِه. ثم يَصفى في قصر الفرعون حيثُ يترَّبَى ويتَثَّقَف. القـراءة البديلة : إِشَعْيا 49 : 1 – 6 :– إختارَ اللهُ نبِيًّا أقامَهُ رسولَه لدى الشعب ليُوَّبِخَه ويُعيدَه إلى الصواب حتى يُصبحَ للأُمم نورًا وخلاصًا. الرسالة : 2 طيمثاوس 2 : 16 – 26 :– يحُّثُ الرسولُ على تجَّنُبِ الكلام الباطل و الأهواءِ الشبابية والجدالاتِ العقيمة، وعلى العيشِ

المزيد »
عيد ختانة المسيح / يوم السلام العالمي

يُحتفلُ فيه بعيد ختانة يسوع و بيوم السلام العــالمي    تتلى علينا اليوم القراءات  : تك17: 1-27؛ إش42: 18-25+43: 1-14 غل5: 1-16+في2-5-11 ؛ متى1: 18-25+لو2: 21، 40 القـراءة : تكوين 17 : 1 – 27 :– يتراءى اللهُ لآبراهيم ويعِدُه نسلاً كبيرًا، ملوكًا وأُمراء، وأرضًا هي كنعان. ويقيمُ علامةَ عهدٍ بينهما، تسري على كلِّ نسل إبراهيم، هي ختانةُ الجسد، رمزًا على أنَّ الشعبَ أَصبحَ مُلكَ الله. القـراءة البديلة : إِشَعْيا 42 : 18- 25 + 43 : 1 – 14 :– يصفُ النبِيُّ حالةَ الشعبِ التعيسة بسببِ عِصيانِهِ لله. إنَّه شعبٌ أَصَّمٌ وأعمى. لكن اللهَ سيُنقِذُه من مِحنَتِه ويُقيمُه لنَفسِه شاهدًا بين الأُمم بالأيمان به وبسلوكِه سبيلَ

المزيد »
الأحـد الأول للمـيلاد

تذكار قتل أطفال بيت لحم تتلى علينا اليوم القراءات : تك21: 1-9؛ 1صم1: 19-28 غل4: 18-22+5: 1؛ متى2: 1-12 القـراءة : تكوين 21 : 1 – 9 :–  يولَد اسحق ألإبنُ الموعود. ثم ينشأُ خلافٌ حولَ تعَّدي إسماعيل على اسحق. سارة تطلبُ طردَ إسماعيل، ويُؤَّيدُ اللهُ رأيَها. وجودُه خطرٌ على العهدِ بإسحق.       القـراءة البديلة : 1صموئيل 1 : 19 – 28 :– يُولَدُ صموئيلُ النبي، وبعدَ ثلاثة سنين تأخُذُه أمُّهُ الى الهيكل حيثُ يتَّربى ويحيا كمُكَّرَسٍ لله. الرسالة : غلاطية 4 : 18 – 22+ 5 : 1 :– يُقدِّمُ مار بولس هاجرَ رمزًا للعهد القديم والعبوديةِ، بينما ترمُزُ سارة الى العهدِ الجديد والحُّرية. ونحنُ ابناءُ

المزيد »
عيد تهنئة مريم العذراء

تتلى علينا اليوم القراءات  :  خر15: 11-21+16: 1-5؛ اع1: 1-14  رم16: 1-27؛ لو1: 46-55 القـراءة : خروج 15 : 11 – 21 + 16 : 1 – 5 :– بعدَ عبور البحر الأحمر مدح الشعبُ اللهَ وسَبَّحَه. وآشترَكتْ معه النساءُ بقيادةِ مريم أُختُ موسى.   القـراءة البديلة: أعمال 1 : 1 – 14 :– بعدَ قيامةِ يسوع وتوصياتِه الأخيرة وصعوده يلتَئِمُ الرسل للصلاة والتشاوُر ومعهم مريم أمُّ يسوع وبقية المؤمنين الأُوَلْ. الرسالة : رومية 16 : 1 – 27 :– يُحَّيي بولس معاونيه في التبشير بآسم المسيح ، خاصّةً العلمانيين الذين فتحوا بيوتهم للعبادة أو التعليم، وجاهدوا في الأيمان. وبينهم نساءٌ سِرنَ على خُطى مريم في

المزيد »
عيد الميلاد المجيد

للعلم: يوم 25/ 12 قد لا يكون التأريخَ الحقيقي لميلاد يسوع المسيح. زمن الميلاد يقع في أواخر الخريف / بداية الشتاء. أبى لوقا أن يذكر تأريخ الميلاد لئلا ننشغل به أكثر من معرفة هوية يسوع وآلإهتمام بجوهر رسالته. يسوع هو الله الذي تجَّسدَ ليُخَّلص الإنسان من وضعه التعيس بسبب الخطيئة فيُعيدَه الى مجده وراحته بتحريره منها. وعليه قررت الكنيسة الأحتفال بعيد ميلاد يسوع المسيح وحددته في 25 كانون الأول، لتُعلن أنَّه هو الله ، نور الحَّق الذي ينتصر على ظلام الشر. آختارت هذا التأريخ لأنَّ فيه يبدأ النهار فيطول. ولأنَّ فيه كانت الوثنية تعتبرُ الشمس إِلَهًا يبدأ ينتصر على الظلمة إِذ

المزيد »