اسأل الكاهن

مرحباً بك في هذة الصفحة، لديك هنا الفرصة لطرح الأسئلة المهمة لك و للأخرين في معرفة اي شئ عن الكنيسة، الأيمان المسيحي و الحياة المسيحية.

منظمَّة دير صهيون ! أو أخوية صهيون !

أهلا وسهلا بالشماس منار البناء. إستلم الأخ منار، في الفيس بوك {{ كالعادة }}، فلمًا عن منَّظمة ماسونية سَمَّت نفسَها ” أخوية صهيون”، هدفها نسف المعتقدات المسيحية، والكاثوليكية بنوع خاص، وشكلتها على يد ملوك أوربا سنة 1118م خلال الحروب المسَّماة بالصليبية ودُعيَت بجمعية ” فرسان الهيكل” Les Templiers، وهي” جمعية عسكرية رهبانية “، إِدَّعوا أنها لحماية الحجاج ولخدمة الكنيسة. إنتقلت الى الغرب وحَلَّها البابا إكليمنضس 5 سنة 1313م. ماذا يقول الفلم ! يدَّعي الفلم أنَّ تلك الأخوية ظهرت من جديد، بعد 600 سنة، بأنشطةْ تنسُفُ هذه المرَّة علنًا الأيمان المسيحي والسلطة الكاثوليكية. منها :فلم ” دافنشي كود”، وكتاب ” الدم المقدس والكأس

المزيد »
توضيح لردود على وحدة الكنيسة

أهلا وسهلا بآلأخوة المُعَّلقين على المقال. +علَّق الأخ عماد أياد على مقال” وحدة الكنيسة ” وسألَ عن” مدى صحة “نار سبت النور. كثرت الأسئلة، في اسبوع الصلاة لأجل وحدة الكنيسة، حول مسؤولية الإنقسام وإعادة لحمة الوحدة الى الكنيسة. وفي عيد القيامة تعَمَّقَ الجرح وتعاظم الألمُ، لاسيَّما عند الإدّعاء بأنَّ نار سبتِ النور في عيد الأرثذوكس هي معجزة وشهادةٌ على صِحَّةِ تقويمهم و بطلان أيِّ إدّعاءٍ آخر. ليتَ الأمرَ كان كذلك وكنا كلنا آمنَّا بذلك وخضعنا للمشيئةِ الإلهية. لكن تلك النار تخرجُ كلَّ سنةٍ بضجَّةٍ وضوضاءٍ منذ سنين. نحنُ نعلمَ أنَّ الرَبَّ سلَّم تنظيم الصلاة والأصوام والأعياد إلى إدارة الكنيسة. لأنها

المزيد »
المرشد الروحي

اهلا وسهلا بالأخ يعقوب أسامة كتب الأخ يعقوب سائلاً :” ما هي الحقيقة من وراء ” وجود أب إعتراف” ؟… هل هي لازمة؟ ما الهدف ؟ وكيف الحصول ؟. أب إعتراف ! في الأديرة حيثُ يحيا رُهبانٌ يطلبون التزَّهُدَ في الدنيا وآتّباعَ المشورات الإنجيلية فينذرون التقَّيُّدَ بالعِّفةِ والفقرِ والطاعة ليُكَّرسوا حياتهم كلَّها لله فكرًا وقولاً وفعلاً  ويتبعوا المسيح بنكران الذات وحمل الصليب ، جرت العادة أن بكون لكل طالبٍ جديد أبٌ روحي، أحد الآباء القدامى المختبرين للحياة الرهبانية، ليُرشِدَهم إلى ويُدَّربَهم على كيفية مقاومة نقاط ضعف حياتهم وآكتشاف مكر الشِرِّير وحِيَله والتغَّلب على تجاربِه ليسلك طريق القداسة وينمو فيها. وأول شيء في

المزيد »
ما تحّلونه وما تربطونه

أهلا وسهلا بالأخ فادي ألبيـر. كتب الأخ فادي يقول :” سؤالٌ عن متى 18: 18 ” ما تربطونه … وما تحُّلونه…”. هل يقصدُ بـ ” تحُّلونه ” أنَّ الكنيسة لها صلاحية “؟. وإذا كانت، فمن هو صاحبِ هذا القرار؟. هل هو البابا؟. وهل مارست الكنيسة هذا السلطان؟ أقصد : إنتخاب البابا ، إعلان شخص قدّيسًا أو طوباوّيًا؟. هل الحل والربط هو حل وربط أشخاص؟ أم يتكلم عن موضوع الخطيئة ” ؟؟. إذا أخطأ أخوكَ إليك ! يدخلُ النَّصُّ المطلوبُ ضمن سياق حلِّ الخصومات بين المؤمنين. إذا عجز المتخاصمان عن التفاهم في الحوار المباشر بينهما، أو عن طريق وسطاء، ورفض المُذنبُ، الرافض

المزيد »
من هو المحبول بلا دنس؟

أهلا وسهلاً بالأخ صباح يوسف كارامان كتب الأخ صباح يقول : 1ـ ” ما معنى” المحبول بها بلا دنس أصلي”؟. هل المقصود : حبَلُ مريم بيسوع المسيح؟. أم حبلُ أُمِّ مريم بمريم ؟.لأنَّ أُمَّ مريم كان لها زوجٌ شرعيٌّ، والثمر بولادة مريم “؟. مَن المقصود : العذراء مريم ، أم أُمُّها ” ؟؟؟. 2ـ ” لماذا يُسَّمى عيدُ القيأمة بعيد الفصح، وعيدُ الفصح مُخَصَّصٌ لليهود بالأصل وليس للمسيحيين؟. لماذا لا نعتمدُ إسمًا واحدًا هو عيد القيامة بدلا من الفصح اليهودي” ؟. 1ـ السؤال الأول دنس أصلي ! هو خطيئة أصل الجنس البشري، بحيثُ أصبحتْ، في كلِّ إنسانٍ يولدُ منه، ملازمةً لطبعه.

المزيد »
أرملة تحرم إرث زوجها

أهلا وسهلا بالأخ شاكر عيسى كتب الأخ شاكر يقول :” لماذا نخضع نحن المسيحيين لقوانين الإسلام من نواحي كثيرة منها الإرث” ؟. ثم روى خبر رجلٍ سجَّل كلَّ وارد زوجته وحتى حليها بآسمه. ولمَّا ماتَ و طالبت بالميراث قرَّرت المحكمة، إستنادًا الى القَسَّام الشرعي، بأحقية أخ زوجها بالميراث. فأُخذَ منها كلُّ ما لديها. وأضاف السائل الكريم ” وأصبحت أرملةً مُفلِسة. أينَ محاكمُنا الشرعية المسيحية؟ أ ليسَ آلأجدرُ أن تصدرَ الكنيسةُ قوانين بهذا الخصوص ؟”.     قرَّرَتْ المحكمة ! كان للكنيسةِ إجتهاداتٌ لضمان المساواة بين الرجل والمرأة، ونظمت قبل ألف سنة قوانين تحترم حقوق الطرفين لضمان العدالة وتوفير المعيشة الكريمة للحَّي بعد وفاة

المزيد »
تعليقٌ ورد

أهلا وسهلا بالأستاذ. د. سمير شابا عَلَّقَ الأخ سمير على موضوع ” عيسى ونصارى”، المنشور بتأريخ 12/ 4، وكتب ما يلي :” هناك تناقضٌ بين قولك أنَّ اليهود إحتقروا الناصرة وبين قولكَ أنَّها معروفةٌ بثوارها ضد الرومان. في هذه الحالة يجب أن يفتخر بها اليهود لا أن يحتقروها. ألم يكونوا كلهم ضد الاحتلال الروماني؟ ألم يكونوا ينتظرون المسيح الذي يخلصُهم ويحررهم من الرومان ؟. ثانيًا تقول النصارى من الناصرة ، وتارة تقول أنَّها من ( مَن نَصَّرَ المسيح) من أتباعه!! فأيُّهما أصَّح؟. هناك حقيقة يجب أن نعرفها. وهي أنه لوكانت النصارى من الناصرة، فالنسبة تكون ناصري وليس نصراني، وأتباع المسيح

المزيد »
أسبوع الآلام والسواد

أهلا وسهلا بالشماس ممتاز بحودي سأل الأخ ممتاز يقول :” علمنا أنَّ الصومَ إنتهى في أحد السعانين، إذًا لماذا نصلي” حْوَرْثاه دْ نْقومْ شَبّبيرْ” ؟. لماذا لا نقولُ في القداس ( مِنْ كْيانْ إيثوثهْ ) في ” قدّيش ” بدَلاً من ” أوشعنا “؟. لماذا يُسَمَّى أسبوعَ آلآلام ؟ هل يعني هذا أنَّه نبقى نلبس الهرار باللون الأسود ؟. ولماذا نلبس الهُرّار باللون الأسود باقي أيام الأُسبوع ؟. وهل نلبسُ يوم خميس الفصح الهُرّار ياللون الأسود أم الأبيض، بدليل أنَّ الصوم قد إنتهى؟.    حْـوَرْثَاه ، و أوشعنا ! أوشعنا مرتبطة بتمجيد الله. إنها هتافُ النصر. ولأجل إحتفالية دخول يسوع كملك مُنتصر

المزيد »
عيسى ونصارى : مصدرهما

أهلا وسهلا بالأخ لويس خوراني. كتب الأخ لويس يسألُ :” أطلبُ أن توَّضحَ إِن أمكن تسمية المسيح بـ ” عيسى” والمسيحيين بِـ ” نصارى”. هل هذان التعبيران ضمنَ تعاليم المسيحية ؟ من أين أتت ؟. المسيحية والتعبيرين ! عيسى :- بالنسبة الى المفردة ” عيسى ” هي قراءة الإسم معكوسًا، تصغيرًا. والتصغيرُ يتم لغويًا إِمَّا تحَبُّبًا أو تقليلا من الشأن. إشتهرَ بها القادة الدينيون لليهودُ تجاه يسوع فحسدوا نجاحه لكسب الشعب ولاسيما قدرته الفائقة على إجراء المعجزات ولاسيما فضحُ أخطائهم ونفاقهم. فعَيَّروه بقريته الصغيرة الناصرة وبموقعها في الجليل، وقد إشتهر سكان المنطقة بهوسهم وثورانهم. فآعتبروا يسوع ” مُهَوِّسًا ” فدعوه ”

المزيد »
اللغة السُريانية

أهلا وسهلا بالإخوة توما وجوليت كتب الأخ توما يقول :” سؤالي عن اللغة السريانية، كيف صارت وطغت على الكلدانيين و الآشوريين ؟. وماذا كانت لغتُهم “؟. ونحن نعيشُ إحتفالات رأس السنة البابلية والآشورية، قامت الدنيا ولم تقعد في هذه الأيام. طلعت لُغتهم سريانية كتابية “. اللغة السريانية !  تُنسَبُ اللغة إلى بني سام ابن نوح وتغَلَّبت عليها تسمية “الآرامية “، نسبةً الى آرام إبن سام الذي سكن نسلُه حوض بين النهرين. أنجب سام بنين هم :” عيلام وآشور وأرفكشاد ولود و آرام” (تك10: 22). وتكونت مع مرور الزمن شعوبٌ ودويلات، وتعَدَّدت معهم لهجاتٌ خاصّة. وآزدهرت لهجة عالي بين النهرين وسادت المنطقة

المزيد »
أطفالُ الأنابيب

أهلا وسهلا بالأخت المؤمنة. سألت أُختٌ مؤمنة ما يلي :” هل أطفالُ الأنابيب هو خطيئة ؟ وعصيان لمشيئة الله ؟؟. الطفلُ عطيةٌ لا مُلكية ! تشعرُ الكنيسةُ بمعاناة الأزواج العقيمين وتقَّدرُ رغبتهم في الإنجاب، كما تُشَجِّعُ الأبحاثَ العلمية للتخفيفِ من تلك المعاناة ومساعدةِ الزوجين لتحَّدي صعوبتِهم والتمتع بفرح الأُمومةِ والأُبُوَّة. لكنها تحترمُ أيضًا وقبلهما حقَّ الطفل الذي سيولدُ والذي يريدُ أن يفتخرَ بطبيعيةِ ولادته، فلا يشيبَها خللٌ يُعابُ عليه. فالطفلُ هو قبلَ كلِّ شيءٍ عطيةٌ من الله تُسَلَّمُ ولادتُه إلى علاقة طبيعية مضمونة بين الزوجين في إنجابِه. وتتحَفَّظُ الكنيسةُ كثيرًا من التقنَّيات الحديثة ، لاسيما بسبب عدم تقَيُّدِ العلماءِ والأطباء بالأخلاق

المزيد »
1كور 14 : 33-35

أهلا وسهلا بالأخ صباح ميخائيل كتبَ الأخ صباح ما يلي :” يقولُ الكتابُ المقدَّس في 1كور14: 33-35 ” لِتَصْمُتْ نساؤُكم في الكنائِس. لأنَّهُ ليسَ مأذونًا لهُنَّ أَن يتكلَّمْنَ ، بل يخضعنَ كما يقولُ الناموسُ أيضًا. ولكن إِنْ كُنَّ يُرِدْنَ أنْ يتعَلَّمْنَ شيئًا فليَسأَلنَ رجالَهُنَّ في آلبيتْ. لأنَّهُ قبيحٌ بالنساءِ أنْ تتكَلَّمَ في الكنيسة “. وطلبَ توضيحًا لهذا النص. المرأةُ لا تُعَلِّمُ ولا تتسَلَّط ؟ هكذا نصح بولس معاونه طيمثاوس اسقف أفسس (1طيم2: 11-12). بولس يهوديٌّ ذو ثقافة دينية كتابية عالية. هو فرّيسي المذهب. ولد وعاش في بيئةٍ يونانية الثقافة ورومانية الحضارة والإدارة، هي طرسوس. وكانت له جنسية رومانية بجانب هويته اليهودية

المزيد »