اسم ألأخوية : أخوية مارأداي ومار ماري" تشمل الشبيبة الفئة العمرية 18 سنة فما فوق"
هدف الأخوية: " إحياء الروح الدينية في الحياة الاجتماعية للشبيبة لأبناء الجالية الكلدانية في سودرتاليا "
شعار الأخوية: "الصلاة والمواضبة على العمل والدراسة وتنشئة شبيبة مسيحية في بلاد المهجر".

ولدت فكرة تأسيس أخوية ماراداي ومار ماري عام 1999 من قبل الاب ماهر ملكو راعي الكنيسة الكلدانية في ستوكهولم بعد أن ازداد عدد الشبيبة بين ابناء الجالية الكلدانية في سودرتاليا . هدفها اقامة تجمعات وندوات ونشاطات مختلفة " لأحياء الروح الدينية في الحياة الاجتماعية لأبناء الجالية الكلدانية في سودرتاليا "
فاهتم الاب ماهر بتنشئة الشبيبة تنشئة مسيحية صالحة وشجعها على الالتزام بالكنيسة على مثال الرسل ماراداي ومار ماري رسل الكنيسة الشرقية . جمع الشبيبة وقام بتقديم عدد من المحاضرات وليمارس الشباب نشاطاتهم الدينية والثقافية يشترك فيه الشاب العلماني مع الكاهن في سبيل تنشئة شبيبة مسيحية واعٍية . لتكون نواة طيبة لخدمة الكنيسة في مجالات عديدة منها التعليم المسيحي والكورال .
تركزت اللقاءات على :
مقاسمة وشرح وتفسير الانجيل.
التعرف على سيرة حياة القديسين.
مناقشة نصوص إنجيلية تتعلق بحياتنا الروحية.
محاضرات وثقافية ونفسية واجتماعية تهم الشبيبة .
محاضرات طبية وعلمية مختلفة.
تأسيس جوقة ترتيل تخدم القداديس والاحتفالات الكنسية .
الاهتمام بجميع نشاطات الكنيسة الروحية والاجتماعية .
رحلات ترفيهية ودينية.
إقامة رياضات روحية.
إقامة الحفلات بالمناسبات الدينية والاجتماعية .
إقامة مخيمات دينية تثقيفية وترفيهية.
في الأخوية ديمقراطية بين الشبيبة ، وليس في الأخوية من ديكتاتورية ،و الديمقراطية تعني التشاوروالإقناع و ذلك على أساس مسيحي.
لكل شخص في الأخوية حقوق و واجبات . ويراعى إلى الأمور النفسية والاجتماعية يتطلب النظام في الأخوية الاحترام المتبادل للجميع ، كما يتطلب من المسؤولين الثقافة الدينية والاجتماعية ، وعلى كل مسؤول أن يتحمل مسؤوليته بجدية .
يديرالاخوية مجموعة من الشبيبة لها القدرة على استعاب اكبر عدد من الشبيبة وادارة شؤونها.
 

Copyright ©2005 marnarsay.com