صلاة إلى مريم، سلطانة الملائكة


يا سلطانة الملائكة، يا من أقمت عرش رحمتك في البروزينكولا منذ قرون ،
 أصغِ إلى صلوات أبنائك الواثقين بك. من هذا المكان المقدس الذي هو حقاً مسكن للربّ،
 والعزيز جداً على قلب القديس فرنسيس، دعوت كلّ البشر للحب.
وإنّ عينيك الحنونتين تضمنان لنا معونة والدية لا تخيب
 و وعداً بمعونة إلهية لكلّ الذين يلتجؤون بتواضع إلى عرشك ،
 أو الذين يلجؤون إليك من بعيد طلباً للعون.
 أنت حقاً ملكتنا العذبة و رجاءنا الوحيد. استمدي لنا يا سلطانة الملائكة،
 بشفاعة القديس فرنسيس، غفران خطايانا، ساعدينا لنبقى بعيدين عن الخطيئة و عدم المبالاة ،
كي نستحق أن ندعوك أمنا للأبد. باركي بيوتنا،
كدّنا وراحتنا، بمنحنا ذات السكينة التي نختبرها داخل جدران البروزينكولا ، حيث يتحول الكره ،
الإثم ، والدموع، إلى أغنية فرح كتلك التي أنشدتها الملائكة يوماً مع القديس فرنسيس.
 ساعدي أولئك المحتاجين والجائعين، أولئك المعرضين لأخطار تهدد النفس والجسد ،
أولئك الحزانى و المكتئبين ، أولئك المرضى والمحتضرين. باركينا، نحن أولادك الأحباء،
 ونصلي لك أيضاً ، أن باركي أيضاً بذات الإيماءة الوالدية ، كلّ الأبرياء والآثمة،
المؤمنين و الضالين، الذين يؤمنون والذين يعتريهم الشك. باركي كلّ البشرية ،
 لكي يعرف كلّ البشر أنهم أبناء الله ويجدوا من خلال الحب ، السلام الحقيقي و الصلاح الحقيقي.
آمين.
 

Copyright ©2005 marnarsay.com